chatالمواضيع الأخيرة
مدخل وبوابة حصرى لاحلى منتدىaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 22:03personboualem02
كود عرض الاقسام بشكل مربعات وحصريaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 20:45personboualem02
حصرى قالب ارسال الموضوع لاحلى منتدىaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 20:17personboualem02
كود تسريع المنتدي الجديد لأحلى منتديaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 19:56personboualem02
اعلان : سوف يتم تغيير مظهر موقع صن سيتaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 17:58personبوعلام
[Css]لجعل الاكواد فى المواضيع بشكل احتراافىaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 17:23personبوعلام
كود صندوق الردود الجديد بشكل مطورaccess_timeالأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 17:15personبوعلام
مواضيع مماثلة
أشخاص في صن سيت
مشاهدة المزيد

نُشر بواسطة:

اسلام
الادارة العليا

الادارة العليا
تاريخ النشر:
الأحد 2 أغسطس 2015 - 21:22
اسم الدولة : :
مصـــر
العمر :
26
عدد المساهمات :
2349
المعجبون بمواضيعى :
149

كلمات دليلية:

هارون الرشيد وعبيد بن الأبرص

هارون الرشيد وعبيد بن الأبرص 753-502010584
هارون الرشيد وعبيد بن الأبرص. ... قال القاضي يحي بن أكثم: دخلت على هارون الرشيد وهو في مجلسه، وكان المجلس خاوي من وزرائه وليس به أحد وهو مطرق الفكر فقلت له: السلام عليكم أمير المؤمنين ورحمة الله وبركاته، فقال لي وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته يا أبا محمد تقرب هنا وجلست في المكان الذي أشار إليه، وأخذت الوزراء في الدخول عليه وهو جالس على كرسيه يدر عليهم السلام ، وبعد دخول جموع من حاشيته قال لي الرشيد أتعرف قائل هذا البيت [الخير أبقى وإن طال الزمان به. ..والشر أخبث ما أوعيت من زاد] يحي: يا أمير المؤمنين إن لهذا البيت شأناً مع عبيد بن الأبرص .الرشيد: حدثني عنه ياأبا محمد .يحي: يا أمير المؤمنين حدث عبيد قال: كنت في بعض السنين حاجا ، فلما توسطت البادية في يوم شديد الحر سمعت ضجة عظيمة في القافلة ألحقت أولها بآخرها فسألت عن القصة ( فقام رجل من القوم وقال تقدم تر ما بالناس) فتقدم عبيد إلي أول القافلة فإذا بشجاع أسود فاغر فاه كالجذع وهو يخور كما يخور الثور ويرغو كرغاء البعير فهاله أمره وبقي لا يهتدي إلي ما يصنع ، فعدلت القافلة عن طريقه إلي ناحية أخرى فعارضهم ثانية ولم يجسر أحد من القوم أن يقربه، فقال عبيد: (أفدي هذا العالم بنفسي وأتقرب إلى الله بخلاص هذه القافلة منه) فأخذ عبيد ياأمير المؤمنين قربة من الماء فتقلدها وسل سيفه فلما رآه قرب منه سكن وبقي عبيدبن الأبرص متوقعا منه وثبة يبتلعه فيها، فلما رأي القربة فتح فاه فجعل فم القربة في فيه وصب الماء كما يصب في الإناء، فلمافرغت القربة تسيب في الرمل ومضي فتعجب من تعرضه لهم وانصرافه عنهم من غير سوء لحقهم ومضوا إلي حجهم.. ....ثم عادوا في طريقم هذا وحطوا في منزلهم ذلك في ليلة مظلمة مدلهمة فأخذ عبيد شيئاً من الماء لقضاء حاجته، وعذل إلي ناحية الطريق فأخذت عينه سنة من النوم فنام، فلما استيقظ لم يجد للقافلة حسا وقد ارتحلوا وبقي في حيرة ولم يهتد إلي ما يفعله وجعله يضطرب ، وإذا بصوت هاتف يسمع صوته ولا يري شخصه يقول له يا أمير المؤمنين: [يا أيها الشخص المضل مركبه☆ما عندي من ذي رشاد يصحبه-دونك هذا البكر منا تركبه☆وبكرك الميمون حقاً تجنبه- حتي إذا ما الليل زال غيهبه☆عند الصباح في الفلا تسيبه] ثم نظر يا أمير المؤمنين عبيد فإذا ببكر قائم عنده وبكر إلي جانبه فأناخه وركبه وتجنب بكره، فلما سار ولاحت له القافلة وظهر الفجر وقف البكر الذي عليه عبيد فعلم أنه قد حان نزوله وتحول إلى بكره ، ثم قال عبيد بن الأبرص يا أمير المؤمنين:{يا أيها البكر قد أنجيت من كرب★ومن هموم تضل المدلج الهادي -ألافخبرني بالله خالقنا★من ذا الذي جاد بالمعروف في الوادي-ورجع حميداً فقد بلغتنا مننا★بوركت من ذي سنام رائح غادي} ثم سمع عبيد هاتف يسمع صوته ولا يري شخصه يقول له:[أنا الشجاع الذي ألفيتني رمضا ☆والله يكشف ضرالحائر الصادي- فجدت بالماء لما ضن حامله☆تكرما منك لم تمنن بأنكاد -الخيرأبقي وإن طال الزمان به☆والشر أخبث ما أوعيت من زاد-فهذا جزاؤك منالا أمن به☆لك الجميل علينا أنك البادي] وهذا هو خبر البيت يا أمير المؤمنين مع عبيد بن الأبرص ولقائه بهبيد بن الصلادم أحد شعراء الجن ، فتعجب هارون الرشيد من قوله وأمر بالقصة والأبيات فكتبت وسكت قليلاً، ثم قال لمن في مجلسه [لا يضيع المعروف أين وضع]...