⭕ حكم الإغتسال بالماء المَرْقِي في أماكنِ الخَلاء ؟ ☟☟

✍🏻 سُئل فضيلة الشيخ /
محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله -

🌻 س/ هل يجوز للحائض أن تَسْتَحِمّ بِمَاء الرُّقْيَة ؟

🍀 - فأجاب بقوله :
" نعم .. لا أرى في هذا بأساً ؛ لأنَّ ماء الرُّقْيَة ليست به كتابة القرآن ، وليس به شيء يُعْتَبَرُ محترَماً مِن القرآن ، إنما هو رِيْقُ القارئ يُؤَثِّر بإذن الله عز جل" اﻫـ .

📚• انظر :
(سلسلة فتاوى نور على الدرب)
(الشريط رقم ٣٧٣) .


✍🏻 وسُئل معالي الشيخ /
صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ
- حفظه الله -

🌷 س/ ما حكم الاغتسال بماء زمزم ، والماء الذي قُرىء فيه القرآن في بيوت الخَلاء ؟


🌴فأجاب بقولِه :

" لا بأس بذلك ، لأنه ليس فيه قرآنٌ مكتوب ، وليس فيه المصحفُ مكتوباً ، وإنما فيه الرِّيْق أيْ : النفْث ، وهو الهواء الذي خالَطَهُ المصحف أو خالَطَتْهُ القراءة ، ومِنَ المعلوم أنَّ أهل مكة في أزمِنتِهم الأولى كانوا يستعملون ماء زمزم ، ولَمْ يَكُنْ عندَهم غير ماء زمزم .

👈 فالصوابُ أنه لا كَراهة في ذلك ، وأنه جائز ، والماء ليس فيه قرآن ، إنما فيه نَفْثٌ بالقرآن ، وفَرْقٌ بينَ المَقامين " اﻫـ .

🌻 انظر : (التمهيد لشرح كتاب التوحيد)
(ص - ٣٨٣ ، ٣٨٤) .