المواضيع الأخيرة
» بنى الأسلام على خمس..بدون ايقاع بالكلمات
اليوم في 2:11 من طرف رحمة

» رمضان كريم
الثلاثاء 23 مايو 2017 - 19:34 من طرف منار احمد

» هل الغيبة والنميمة يفطران الصائم في نهار رمضان؟
الثلاثاء 23 مايو 2017 - 19:27 من طرف منار احمد

» ان الله وملائكته يصلون علي النبي
الثلاثاء 23 مايو 2017 - 13:33 من طرف داليا

» قلل كلامك فيما لا يعنيك
الأحد 21 مايو 2017 - 12:01 من طرف راجية الشهادة

» ارتفاع أسعار «البلح» قبل أيام من رمضان في مصر
الجمعة 19 مايو 2017 - 18:12 من طرف اسماء

» الصورة الأروع للجمال في الصحراء
الجمعة 19 مايو 2017 - 18:07 من طرف اسماء

» خواطر قرأنية في غاية الروعة
الخميس 18 مايو 2017 - 17:35 من طرف رحمة

» استايل مطور وحديث وسريع لاحلى منتدي حصري
الخميس 18 مايو 2017 - 13:11 من طرف Yasser Berrehail

» استايل جميل يستخدمة الالاف للاحلى منتدى
الخميس 18 مايو 2017 - 13:09 من طرف Yasser Berrehail

قم بالاعجاب لصفحة موقع صن سيت على الفيسبوك ليصلك كل جديد ...
مركز رفع صور

اشخاص فى صن سيت
مشاهدة المزيد
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 13 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 13 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 1792 بتاريخ الأحد 29 يناير 2017 - 11:31

مذبحة إيرانية عظمى في بر الشام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مذبحة إيرانية عظمى في بر الشام

مُساهمة من طرف نغم الحياة في الأربعاء 10 فبراير 2016 - 19:46

مذبحة إيرانية عظمى في بر الشام
داود البصري
حجم الفجيعة الإيرانية في الخسائر البشرية في معارك الشمال السوري وتحديدا ريف حلب ، قد فاقت كل التصورات و التقديرات!،وخرجت عن كل السياقات ، وتحولت لكارثة حقيقية حلت بالجسم العسكري الإيراني المتورط في إدارة المعارك و التدخلات الإيرانية في دول الشرق القديم ؟، فمشاهد توافد الجنائز والصناديق
الخشبية التي تضم أجساد مقاتلي الباسيج ( تعبئة المستضعفين ) والحرس الثوري الإيراني المتساقطين في معارك الميدان السورية قد أعادت للأذهان الشعبية الإيرانية ذكريات سنوات الحرب العراقية/ الإيرانية المرة ، وحيث كانت الحشود البشرية الإيرانية تتساقط كالجراد في جبهات الحرب حينذاك!، اليوم يتكرر المشهد بوحشية مفرطة في ظل التمدد العسكري الإيراني في عمق الشرق القديم!، وهو تمدد له محاذيره و أثمانه و تداعياته أيضا ، ففي جبهة حلب الشمالية وحدها خسر الإيرانيون خلال أسبوع من القتال ضد قوى المعارضة السورية في ريف حلب الغربي أكثر من 35 ضابطا من ضباط الحرس بعضهم برتب متقدمة وقيادية ، ليضافون للمئات من العناصر الذين تساقطوا على إمتداد جبهات الحرب الداخلية الشرسة! ، حالة إستنزاف فريدة وواضحة لقوات الحرس الثوري الإيراني في بر الشام تعبر عن تورط سياسي وعسكري كبير في النزاع السوري ، وعن وصول التدخل الإيراني في الشأن السوري لحافات ونهايات كارثية ، لكون المعركة الإيرانية في الشام هي فعلا ( معركة المصير الواحد ) للدفاع عن المجال الحيوي الإيراني في الشرق ، وهي معركة خاسرة لكونها في مواجهة الشعب السوري الحر الذي إختار خيار المواجهة والذي تتآمر عليه مختلف الأطراف الإقليمية والدولية في محاولة إخضاعه وإركاعه وفرض شروط الذل والمهانة عليه وكسر إرادته وقهر عزيمته! ، التاريخ يحدثنا بالنتائح الحتمية لأي تدخل خارجي في شأن شعب حر قرر تمزيق القيود والأغلال وأنطلق بثورته العارمة التغييرية ليعانق الحرية الحمراء المقدسة!، الإيرانيون في مأزق حقيقي وفخ قاتل ، فخطوطهم العسكرية وتوسعهم في الشرق قد طالت كثيرا ، وخسائرهم تعدت كل الحسابات خصوصا وأنهم فقدوا قيادات تاريخية مؤسسة

للحرس الثوري كالجنرال حسين همداني وغيره فضلا عن غياب وغموض مصير قائد فيلق القدس قاسم سليماني الذي أصيب قبل شهور في حلب أيضا ، لتضاف كل يوم أسماء ورتب جديدة تعمق حجم الخسائر الإيرانية المروعة التي دخلت فعلا في دائرة الخطر وأضحت تمثل تحديا واضحا للقيادة الإيرانية التي ساهمت في إطالة عمر نظام بشار الإرهابي قبل أن تتدخل الآلة الحربية الإرهابية الروسية!، وهو تدخل يؤكد حالة التحالف الستراتيجي بين النظامين في إدارة عمليات الإرهاب في الشرق القديم ، أو في الحفاظ على المصالح والوجود!، والمعضلة الكبرى إن التورط العسكري الإيراني لم يشمل فقط المؤسسة الثورية الإيرانية بل أضاف لجدول الخسائر الميليشيات الطائفية اللبنانية ( حزب الله ) وهو البندقية الإيرانية في العالم العربي والذي خسر الآلاف من عناصره والمئات من قيادييه الميدانيين فضلا عن سمعته و مكانته السابقة ، وكذلك العصابات العراقية والأفغانية و الباكستانية حتى تحولت الأرض السورية لمصيدة حقيقية ومنطقة قتل لفئران العصابات الإيرانية في الشرق؟، معالم المستقبل القريب واضحةوصريحة ، فالجهد العسكري الإيراني لم يعد مقتصرا على تغطية مناطق معينة في سوريا كريف دمشق مثلا! ، بل تحول ليكون مشاركة قتالية أشبه بقوات إحتلال في مختلف المناطق السورية وهو ما يعمق من الخسائر البشرية ويوصلها لدرجة عدم الإحتمال في ضوء التبرم الشعبي الإيراني الداخلي ووصول الإحتقان الداخلي الإيراني لحافات إنفجارية معلومة وواضحة ، وبرغم الإعتماد الإيراني على الجهد العسكري الروسي لتخفيف الضغط على القوات الإيرانية ، إلا أن الروس يضربون من الجو ولا وجود بري واضح لقواتهم حتى الآن ، بينما الإيرانيون يقاتلون بريا ويلتحمون بشكل مباشر مع مقاتلي المعارضة السورية المسلحة مما يجعلهم هدفا دائما ومركزيا للإصطيادوحيث تتساقط القيادات العسكرية الإيرانية تباعا في حرب الإستنزاف السورية المؤدية للهلاك!و الإضمحلال و التلاشي ، وثمة حقيقة ميدانية لافكاك من أسرها يعيش هواجسها الإيرانيون كل يوم تتمثل في كون الفشل في مغامرتهم السورية يعني النهاية الحقيقية لكل مشاريع النظام الإيراني التبشيرية والتصديرية وبما سيؤدي لإنكفاء وتراجع سينعكس حتما على الوضع الداخلي الإيراني المتدهور!.
الإيرانيون اليوم أمام خيارين لاثالث لهما وهما إما التعايش مع حالة النزيف البشري اليومي القاتل وتحمل الأعباء الكارثية لحرب الإستنزاف التي يخوضونها ، أو تحمل مسؤولية الإنسحاب العسكري التام من الميدان وبشكل فضائحي وعبر هزيمة مدوية تعمق و تكرس أزمات النظام الإيراني الداخلية المتراكمة ، هزيمة الثورة السورية أمر مستحيل مهما بلغت خسائر الشعب السوري وقواه الحرية الذي يقاتل اليوم قوى جبارة إرهابية عظمى مثل الروس البغاة الطغاة ، الإيرانيون في مصيدة حقيقية وأمام خيارات محدودة ومكلفة ولكن تساقط الجنرالات الإيرانيين وأتباعهم من العملاء في الشرق قد أكد حجم هزيمتهم المفجعة التي ستظهر نتائجها المباشرة قريبا ، وما النصر إلا من عند الله ، ولن تهزم إرادة الحرية السورية المضمخة بدماء الشهداء الأحرار.. إنها الهزيمة الإيرانية المدوية والنهائية في الشرق.!.
avatar
نغم الحياة
ثلاثه نجوم فضيات 99%
ثلاثه نجوم فضيات 99%

اسم الدولة : : مصر
العمر : 20
عدد المساهمات : 238
المعجبون بمواضيعى : 3

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك الخاصة
    الساعة الأن :