شركة فور يمنى


الرئيسيةصن سيتبحـثالتسجيلدخول


 


 
 
◄◄ صن سيت►► يحتفل بمرور 6 أعوام للمزيد إضغط هنا
اعلان : مطلوب مشرفين على أقسام الموقع إضغط هنا
جديد من صن سيت : جرب صن سيت ماسينجر للهواتف الذكية اضغط هنا
!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك صيدلية كاملة بين يديك
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اخر وصايا الرسول صلي الله عليه وسلم تدمع العين
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ما هو السر في حذف "يا" النداء قبل الدعاء في القرآن؟
شارك اصدقائك شارك اصدقائك معلومات اول مرة تعرفها عن الرسول صلي الله عليه وسلم
شارك اصدقائك شارك اصدقائك قصة وعبر
شارك اصدقائك شارك اصدقائك فضل صيام يوم الاثنين
شارك اصدقائك شارك اصدقائك قالب جعل البيانات اعلى الموضوع لاحلى منتدي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك عاجل : سوريا تباد من جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أخي الفاضل أختي الغالية هذه رسالة لكم
شارك اصدقائك شارك اصدقائك من سيدخل الجنة ؟
اليوم في 9:45
اليوم في 1:46
اليوم في 1:30
اليوم في 1:24
اليوم في 1:21
اليوم في 1:01
أمس في 20:41
أمس في 1:03
السبت 24 سبتمبر 2016 - 19:08
السبت 24 سبتمبر 2016 - 15:12
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!



شاطر|

كيف يقبض ملك الموت أرواح الكثير في وقت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
ثلاثه نجوم فضيات 99%
ثلاثه نجوم فضيات 99%

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

اسم الدولة : : الكويت
العمر : 35
عدد المساهمات : 221
المعجبون بمواضيعى : 3
23012016





بسم الله الرحمن الرحيم
كيف يقبض ملك الموت أرواح الكثير في وقت
كيف يقبض ملك الموت أرواح الكثير في وقت واحد رغم اختلاف أماكنهم؟


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وآله وصحبه ومن والاه وبعد، فالموت في اللغة: ضد الحياة، يقال: مَاتَ يَمُوتُ فهو مَيْتٌ ومَيِّتٌ ضد حي.
[القاموس المحيط 1/ 160، مادة: موت، ط. مؤسسة الرسالة].

والموت في الاصطلاح: مفارقة الروح للجسد [المجموع شرح المهذب 5/ 105، ط. دار الفكر]، يقول أبو حامد الغزالي: "ومعنى مفارقتها للجسد: انقطاع تصرفها عن الجسد بخروج الجسد عن طاعتها". [إحياء علوم الدين 4/ 477، ط. مصطفى الحلبي].

والمتوفِّي على الحقيقة هو الله -سبحانه وتعالى- قال الله تعالى: {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي شَكٍّ مِنْ دِينِي فَلَا أَعْبُدُ الَّذِينَ تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللهِ وَلَكِنْ أَعْبُدُ اللهَ الَّذِي يَتَوَفَّاكُمْ}.. [يونس: 104]، ويقول تعالى: {وَاللهُ خَلَقَكُمْ ثُمَّ يَتَوَفَّاكُمْ}.. [النحل: 70]، فأسند التوفِّي إليه سبحانه، ثم خلق الله ملك الموت وجعله الملك الموكل بقبض الأرواح، يقول الله تعالى: {قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ}.. [السجدة: 11]، وأخرج عبد الرزاق وأحمد في الزهد، وابن جرير، وابن المنذر، وابن أبي حاتم، وابن أبي شيبة، وأبو الشيخ عن مجاهد قال: "ما على ظهر الأرض من بيت شعر ولا مدر إلا وملك الموت يطوف به كل يوم مرتين".

وخلق الله أعوانًا لملك الموت يقول تعالى: {حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لَا يُفَرِّطُونَ}.. [الأنعام: 61]، ويقول تعالى: {فَكَيْفَ إِذَا تَوَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ}.. [محمد : 27]، ويقول تعالى: {وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ}.. [الأنعام: 93]، وأخرج عبد الرزاق، وأحمد في "الزهد"، وابن جرير، وابن المنذر، وأبو الشيخ في "العظمة"، وأبو نعيم في "الحلية" عن مجاهد قال: "جعلت الأرض لملك الموت مثل الطست يتناول من حيث شاء، وجعل له أعوان يتوفون الأنفس ثم يقبضها منهم"، وأخرج ابن جرير، وأبو الشيخ عن الربيع بن أنس: "أنه سئل عن ملك الموت: هل هو وحده الذي يقبض الأرواح? قال: هو الذي يلي أمر الأرواح، وله أعوان على ذلك، غير أن ملك الموت هو الرئيس، وكل خطوة منه من المشرق إلى المغرب"، وأخرج ابن أبي شيبة، وابن جرير، وابن المنذر، وابن أبي حاتم، وأبو الشيخ في "التفسير" عن ابن عباس في قوله تعالى: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا}.. [الأنعام : 61]، قال: "أعوان مَلَكِ الموت من الملائكة"، وأخرج عَبْدُ بن حُمَيْدٍ، وابن جرير، وابن المنذر، وابن أبي حاتم، وأبو الشيخ في التفسير عن إبراهيم النخعي في قوله تعالى: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا}.. [الأنعام: 61]، قال: "الملائكة تقبض الأنفس، ثم يقبضها منهم ملك الموت بعد"، وأخرج عبد الرزاق، وابن جرير، وأبو الشيخ في "العظمة" عن قتادة في قوله تعالى: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا}.. [الأنعام: 61]، قال: "إن ملك الموت له رسل فيلي بعضها الرسل ثم يدفعونها إلى ملك الموت"، وأخرج أبو الشيخ في العظمة عن وهب بن منبه قال: "إن الملائكة الذين يقرنون بالناس هم الذين يتوفونهم ويكتبون لهم آجالهم، فإذا توفوا النفس دفعوها إلى ملك الموت وهو كالعاقب -يعني العشار- الذي يؤدي إليه من تحته".

قال الإمام الطبري في تفسيره لقوله تعالى: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا}: "فإن قال قائل: أو ليس الذي يقبض الأرواح ملك الموت، فكيف قيل: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا}، "والرسل" جملة وهو واحد؟ أو ليس قد قال: {قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ}.. [السجدة : 11]؟ قيل: جائز أن يكون الله -تعالى ذكرُه- أعان ملك الموت بأعوان من عنده، فيتولون ذلك بأمر ملك الموت، فيكون التوفي مضافًا، وإن كان ذلك من فعل أعوان ملك الموت إلى ملك الموت؛ إذ كان فعلُهم ما فعلوا من ذلك بأمره، كما يضاف قتلُ مَن قتلَ أعوانُ السلطان وجلدُ من جلدوه بأمر السلطان إلى السلطان، وإن لم يكن السلطان باشر ذلك بنفسه، ولا وليه بيده، وقد تأول ذلك كذلك جماعة من أهل التأويل كابن عباس، وقتادة، ومجاهد، والربيع بن أنس". [جامع البيان في تأويل القرآن 9/ 290، ط. هجر بتصرف].

قال القرطبي: "قوله تعالى: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا} المراد: أعوان ملك الموت، قاله ابن عباس وغيره. ويروى أنهم يَسُلُّون الروح من الجسد حتى إذا كان عند قبضها قبضها ملك الموت. وقال الكلبي: يقبض ملك الموت الروح من الجسد ثم يسلمها إلى ملائكة الرحمة إن كان مؤمنا أو إلى ملائكة العذاب إن كان كافرا. والتوفي تارة يضاف إلى ملك الموت، كما قال: {قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ}.. [السجدة: 11]، وتارة إلى الملائكة لأنهم يتولون ذلك، كما في هذه الآية وغيرها. وتارة إلى الله وهو المتوفي على الحقيقة، كما قال: {اللهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا}.. [الزُّمر: 42]، {قُلِ اللهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ}.. [الجاثية: 26]، فكل مأمور من الملائكة فإنما يفعل ما أمر به". [تفسير القرطبي 7/ 7، ط. دار الكتب المصرية].

قال الرازي في مفاتيح الغيب: "قال الله تعالى: {اللهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا}.. [الزُّمر: 42] وقال: {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ}.. [الملك: 2]، فهذان النصان يدلان على أن توفي الأرواح ليس إلا من الله تعالى. ثم قال: {قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ المَوْتِ}.. [السجدة: 11]، وهذا يقتضي أن الوفاة لا تحصل إلا من ملك الموت. ثم قال في هذه الآية: {تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا} فهذه النصوص الثلاثة كالمتناقضة، والجواب: أن التوفي في الحقيقة يحصل بقدرة الله تعالى، وهو في عالم الظاهر مفوض إلى ملك الموت، وهو الرئيس المطلق في هذا الباب، وله أعوان وخدم وأنصار، فحسنت إضافة التوفي إلى هذه الثلاثة بحسب الاعتبارات الثلاثة. والله أعلم".
[مفاتيح الغيب للرازي 13/ 15، ط. دار إحياء التراث العربي].

وبناءً عليه: فإن ملك الموت موكَّل بقبض الأرواح وله أعوان كما سبق بيانه، فلا يصعب حينئذ تصور قبضه لأرواح متعددة في زمن واحد بواسطة أولئك الأعوان من الملائكة.


مواضيع ذات صلـــــــــــــــــــــة

مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

ردود موضوع : كيف يقبض ملك الموت أرواح الكثير في وقت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة

كيف يقبض ملك الموت أرواح الكثير في وقت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
لا يوجد حالياً أي تعليق
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع صن سيت :: اسلاميات :: تفسير سور القرآن الكريم-


الساعة الآن



صن سيت

↑ Grab this Headline Animator

Feedage Grade B rated

انتقل الى: