فضت الحكومة السويدية منح رائد الفضاء السوري "محمد فارس" فيزا لدخول البلاد، بغية حضور مؤتمر دولي لرواد الفضاء.

وأكد "فارس" في تصريح خاص لـ"أوينت نت" أن القنصلية السويدية في تركيا رفضت منحه فيزا لدخول السويد، رغم تلقيه دعوة رسمية لحضور "المؤتمر الدولي لرواد الفضاء"، الذي تستضيفه العاصمة استوكهولم خلال الأيام القليلة القادمة.

وأوضح "فارس" أنه قدم أوراقه الثبوتية في القنصلية السويدية، مع تعهده بعدم البقاء في دول الإتحاد الأوروبي سوى 15 يوم، ليتفاجئ بقرارالرفض بمنحه الفيزا، على الرغم من زياراته المتكررة إلى أوروبا التي كان فيها قبل سبعة شهور.

ولم يستبعد رائد الفضاء السوري أن يكون قرار الحكومة السويدية بناءً على طلب من نظام الأسد، في حين وصف الإجراء السويدي بحقه بـ"المعيب".

يشار أن رائد الفضاء السوري اللواء "محمد فارس" أعلن في بداية عام 2012 انشقاقه عن النظام، وذلك خلال زيارة قام بها إلى أحد معسكرات الجيش الحر شمال سوريا.

و"محمد فارس" من مواليد حلب عام 1951، وهو أول رائد فضاء سوري صعد للفضاء ضمن برنامج الفضاء السوفييتي في مركبة الفضاء سويوز m3 للمحطة الفضائية مير عام 1987.

وأنجز " فارس" خلال الرحلة 13 تجربة علمية تمت في الفضاء على متن المركبة الفضائية، وعدة أبحاث في مجالات صناعية وجيولوجية وكيميائية وطبية وفي الرصد الفضائي والاستشعار عن بعد تم الإعداد لها في سوريا.رائد الفضاء السوري والسويد 650_433_0144191873490492