المواضيع الأخيرة
» مجموعة نصائح ستغير حياتك
أمس في 20:10 من طرف الهام طالب

» رسالة لكل شاب..
أمس في 20:02 من طرف انغام

» نصيحه ضعها في عقلك
أمس في 19:57 من طرف الهام طالب

» استايل حصري لاحلى منتدي 2017 بشكل جديد
أمس في 18:06 من طرف dyadoora

» هذا الفيديو سيؤثر فيك بمعني الكلمة اهوال يوم القيامة وحال اهل النار
أمس في 3:54 من طرف Nadia

» حلم غريب
أمس في 2:37 من طرف اسلام

» الاستايل الحصرى لاحلى منتدي 2016
الثلاثاء 21 فبراير 2017 - 19:26 من طرف dyadoora

» ستايل مطور بالخطوط الحصرية
الإثنين 20 فبراير 2017 - 18:46 من طرف dyadoora

» كود جعل الصورة الشخصية دائرية
الإثنين 20 فبراير 2017 - 18:03 من طرف Abo.Omar

» كود صفحه الدخول المطورد
الإثنين 20 فبراير 2017 - 17:23 من طرف Abo.Omar

اشخاص فى صن سيت
مشاهدة المزيد
قم بالاعجاب لصفحة موقع صن سيت على الفيسبوك ليصلك كل جديد ...
مركز رفع صور

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 13 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 13 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 1792 بتاريخ الأحد 29 يناير 2017 - 11:31

لسعودية تنعى سعود الفيصل رجل السياسة والإنسانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لسعودية تنعى سعود الفيصل رجل السياسة والإنسانية

مُساهمة من طرف رشيد في الجمعة 10 يوليو 2015 - 19:18

نعت السعودية، الخميس، وزير خارجيتها الأسبق الأمير سعود الفيصل رجل السياسية والإنسانية، الذي توفي في ولاية لوس أنجلوس الأميركية. وذلك بعد75 عاماً، قضى منها 40 عاماً كوزير للخارجية، وقرابة الـ15 عاماً للتحصيل العلمي.
الأمير سعود الفيصل، أو عميد الدبلوماسية الدولية، غادر الحياة إلى مثواه الأخير قبل يوم واحد فقط من الذكرى السنوية للإعلان الشهير الذي اتخذه والده الراحل، الملك فيصل بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية آنذاك، بـ "حظر" الصادرات النفطية إلى الولايات المتحدة الأميركية، وهو القرار الذي تضامن معه عدد من الدول العربية، نظير الدعم الأميركي لإسرائيل إبان حرب أكتوبر.

الأمير سعود الفيصل مع الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر
رحل الفيصل، ثالث وزير للخارجية السعودية في العهد الحديث، بعد والده الملك فيصل بن عبدالعزيز، الذي تولى منصب الوزارة في فترتين الأولى كانت من 1349 ـــ 1380 هـ ، و1382 ـــ 1395 هـ، فيما حل إبراهيم السويل في الفترة بين 1380 ـــ 1382 هـ، ليتسلم مهام وزارة الخارجية لاحقاً الأمير الراحل سعود الفيصل في الفترة بين 1395 ـــ 1436 هـ، أي ما يزيد عن 40 عاماً اعتلى فيها كرسي الوزارة الأكثر حساسية.
الراحل سعود الفيصل نال درجة البكالوريوس في قسم الاقتصاد من جامعة برنستون في ولاية نيوجيرسي الأميركية العام 1963، وبدأ حياته العملية مستشاراً اقتصادياً في وزارة البترول والثروة المعدنية، قبل أن ينتقل بعدها إلى المؤسسة العامة للبترول والمعادن "بترومين"، وأصبح مسؤولاً عن مكتب العلاقات البترولية، الذي يشرف على تنسيق العلاقة بين الوزارة و"بترومين". وفي العام 1970، عين الأمير سعود الفيصل نائباً لمحافظ "بترومين" لشؤون التخطيط، قبل أن يعين لاحقاً وكيلاً لوزارة البترول والثروة المعدنية في العام 1971، ليصدر لاحقاً مرسوم ملكي بتسميته وزيراً للخارجية، إبان شغور المنصب بوفاة والده الملك فيصل بن عبدالعزيز، الذي كان وزيراً للخارجية إضافة لكونه ملكاً للبلاد.


 
سعود الفيصل الذي أرهقه مرض "باركنسون" أخيراً، كان يتقن سبع لغات إضافة إلى لغته الأم العربية، وهي اللغة التي كان يفاخر بها متحدثاً في معظم مؤتمراته الصحافية ولقاءاته، رغم إجادته لعدد من لغات العالم، تماماً كما كان يفاخر بعروبته الذي ظل يناضل عنها طيلة مشواره السياسي في كافة المحافل الدولية.
رحل الأمير سعود الفيصل وخلف وراءه إرثاً سياسياً وثقافياً يتباهى به السعوديون، حتى بات أيقونة على لسان كل من أراد الخوض في حديث ساسي، لذا كانت عبارة "تكفى يا سعود الفيصل" هي العبارة والأيقونة الأبرز التي كان يرددها السعوديون في مجالسهم للتعليق على كل من يشرع في الخوض بحديث سياسي.

غاب سعود الفيصل الذي عمل وزيراً للخارجية في عهد أربعة ملوك، بدءاً بالملك خالد بن عبدالعزيز، وأخيراً خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، الذي وافق على طلب الإعفاء المقدم من الفيصل نفسه، وكانت عبارة الفيصل الأخيرة والأبرز آنذاك "سوف أظل الخادم الأمين" رغم مغادرته منصبه، رحل الفيصل وله من الأبناء محمد، وخالد، وفهد، وهيفاء، ولما وريم.
رحيل الفيصل من المؤكد أنه لن يكون حديثاً عابراً، لأنه في الأساس لم يكن شخصاً اعتيادياً، فطائرته التي ستفقد غيابه وكثرة تنقلاته ستكون شاهدا على عمله، والعاملون والمرافقون له طوال مسيرته العملية أيضاً سيخرجون مجلدات من المعلومات التي وثقوها عنه وشاهدوها عن قرب.


ومن أبرز ما وصف به الأمير الراحل سعود الفيصل هو ما ذكره الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى حين قال: "هو مدرسة الدبلوماسية العاقلة والآراء الرصينة القوية، كان قوياً حين يحتاج الموقف إلى قوة، وإنساناً حين يحتاج الموقف إلى إنسان، ودبلوماسياً حين يحتاج الموقف إلى دبلوماسي، وخبيراً حين يحتاج الأمر إلى رأي خبير".





رشيد
العضو النادر
العضو النادر

اسم الدولة : : اللبنان
العمر : 31
عدد المساهمات : 2119
المعجبون بمواضيعى : 61

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لسعودية تنعى سعود الفيصل رجل السياسة والإنسانية

مُساهمة من طرف اميرة على في الجمعة 10 يوليو 2015 - 19:32

تعجبنى كثيرا اخبارك

اميرة على
النجماتان الفضيتان 99%
النجماتان الفضيتان 99%

اسم الدولة : : مصر
العمر : 17
عدد المساهمات : 137
المعجبون بمواضيعى : 54

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك
    الساعة الأن :