[rtl]قامت محكمة دار العدل في حوران بالإفراج عن اللبنانيين الثمانية الذين احتجزتهم (جبهة النصرة) أثناء تمشيط معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأدرن قبل عدة أيام بهدف حمايتهم وتأمينهم من قصف نظام الأسد، وذلك بعد قيام النصرة بتسليمهم للمحكمة بعد ثبوت عدم تورطهم في أعمال مع نظام الأسد، كما تم تسليمهم كافة ممتلكاتهم بعد تقديمهم للثبوتيات المطلوبة للمحكمة.

وكانت هيئات حوران العسكرية والمدنية والإعلامية قد إتفقت في وقت سابق على عدة نقاط لإعادة تأهيل معبر نصيب الحدودي مع الأردن والمنطقة الحرة، وذلك بعد السرقات التي طالت محتوياتهما، وتم الإتفاق بين هذه الهيئات تحت مظلة محكمة دار العدل في حوران والمتفق عليها من أغلب الفصائل العسكرية في الجنوب.

وكان من بين هذه النقاط تسليم كافة السائقين المحتجزين لدى الفصائل إلى محكمة دار العدل خلال مدة أقصاها 24 ساعة ليتم تسليمهم غلى ذويهم، ومع إعادة كل ما تم أخذه من قبل المدنيين أو العسكريين خلال مدة أقصاها 48 ساعة وتحت طائلة المسؤولية.[/rtl]