الرئيس هادي في عدن.. وتضارب الأنباء بشأن وزير الدفاع
اخترنا لك
اشخاص فى صن سيت
مشاهدة المزيد
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 12 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 12 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 1792 بتاريخ الأحد 29 يناير 2017 - 11:31
اختصار سريع
...


صلِ على محمد

الرئيس هادي في عدن.. وتضارب الأنباء بشأن وزير الدفاع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
رشيد
فريق الادارة

فريق الادارة
اسم الدولة : : اللبنان
العمر : 32
عدد المساهمات : 2153
المعجبون بمواضيعى : 62
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

مُساهمةرشيد في الأربعاء 25 مارس 2015 - 19:23

أكدت مصادر لقناة "العربية" أن الرئيس هادي موجود في عدن عاصمة اليمن المؤقتة، تكذيباً لشائعات أطلقها الحوثيون الأربعاء.
وفي وقت أعلن فيه حراس أنه جرى إغلاق مطار عدن باليمن وإلغاء كل الرحلات لدواعٍ أمنية، قال الحوثيون عبر تلفزيون موال لهم إنهم اعتقلوا وزير الدفاع اليمني الموالي لهادي في محافظة "لحج" الجنوبية.
لكن نبأ توقيف الوزير وسقوط قاعدة العند لم تتأكد من مصادر محايدة.
وفي وقت لاحق، قال سكان إنهم سمعوا أصوات إطلاق نار وانفجارات في قاعدة للجيش في وسط عدن، وإن الحوثيين يقتربون من أطراف المدينة.
وفيما يشبه الحرب النفسية التي تقودها جماعات الحوثي اليائسة، سرت، الأربعاء، شائعات لا مصدر لها تعلن أن الرئيس هادي غادر عدن، قبل أن يتبين سريعاً أنها محض أكاذيب، هدفها خلق بلبلة في عاصمة اليمن المؤقتة.
اللافت أن جماعة الحوثي اختلقت هذه الإشاعات بعدما دعا الرئيس هادي مجلس الأمن الدولي لإجازة عمل عسكري ضد الحوثيين.
الرئيس هادي في عدن
ميدانياً، خبر بقاء هادي في عدن، أكدته مصادر خاصة لقناة "العربية" وأيضا وكالة رويترز للأنباء، نقلاً عن مصدر قريب من الرئيس اليمني، وقال المصدر لوكالة فرانس برس إن هادي "انتقل إلى مكان آمن في عدن ولم يغادر البلاد".
من جهة أخرى، أفاد الصحافي اليمني أنيس منصور في تصريح لقناة "الحدث" بأن "الرئيس هادي لا يزال في عدن"، قائلاً إنه "لا يوجد أي دليل على مغادرته اليمن".
مراقبون رأوا أن جماعة الحوثي، بعدما فشلت في المواجهة العسكرية قبل أيام لاقتحام القاعدة الجوية في عدن، راحت تختلق الإشاعات لخلق البلبلة في عدن.
وزيادة على الحرب النفسية، تمارس جماعات الحوثي، العنف بحق المتظاهرين ضدها، كما حدث أمس، حيث قتلت الميليشيات 8 أشخاص، وجرحت 120 آخرين على الأقل في محافظة تعز.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة أنت بحاجة إلى تسجيل الدخول أو الإنضمام إلينا

يجب أن تعرف بنفسك بتسجيل الدخول أو التسجيل فى صن سيت

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك إلا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

قم بتسجيل الدخول وانضم لجمهورية صن سيت الكبرى


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى