أشخاص في صن سيت
مشاهدة المزيد
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي

قصة نهاية الفنانة زينات صدقى Empty قصة نهاية الفنانة زينات صدقى

عبدالله الشريف
النجمتان الفضيتان
النجمتان الفضيتان
اسم الدولة : : Egypt
العمر : 25
عدد المساهمات : 69
المعجبون بمواضيعى : 1
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تمت المشاركة في الأربعاء 31 ديسمبر 2014 - 5:09

قصة نهاية الفنانة زينات صدقى مع انور السادات


قصة نهاية الفنانة زينات صدقى 10462565_787887314612150_7221140778039324882_n
السادات يكرم سيدة الكوميديا زينات صدقى فى عيد الفن .
سأل الرئيس المصرى الراحل أنور السادات الدكتور رشاد رشدى عن أسباب عدم إدراج اسم زينات صدقى بين الفنانين المقرر تكريمهم فى العيد الأول للفن عام 1976، وكان الدكتور رشاد فى هذا الوقت مدير أكاديمية الفنون المنظمة للحفل، ولم يجد ما يبرر به هذا السهو غير المقصود فى حق فنانة ونجمة كبيرة انزوت داخل دائرة النسيان والتجاهل، ولم يعد أحد يسأل عنها، ومنتجو السينما ومخرجو التلفزيون لا يرشحونها للعمل، لدرجة أنها لجأت للقضاء تشكو مخرجا استبعدها فى آخر لحظة من تسجيل دورها فى أوبريت لزكريا أحمد، بعد ذلك قررت أن تعيش على هامش الأضواء والنجومية، أدركت أن الزمان لم يعد زمانها، عاشت عزيزة النفس وكانت تمتلك إرادة كافية وعزة نفس كبيرة، تمنعها من مجرد التفكير فى تسول تمثيل دور، مهما كان عائده المادى، تدهورت ظروفها المادية بسرعة منذ منتصف الستينات من القرن الماضى، لكنها رفضت أن تتسول للعمل، كانت تبيع أثاث منزلها كى تأكل، وسمع بمأساتها الناقد الفنى لجريدة الأخبار جليل البندارى،
ونشر مقالا عنها وكتب "لم أصدق أن فنانة عظيمة من تلميذات الريحانى يحدث لها هذا، إن أخف الممثلات دما تبيع أثاث بيتها قطعة قطعة من أجل الطعام".
فكرمها السادات، ودعاها لحضور حفل تكريمها، واستلام شيك بألف جنيه من الرئيس، ولم تجد فى دولاب ملابسها فستانا مناسبا، لكنها حضرت الحفل بعد تدبير جيب وبلوزة، ومنحها السادات معاشا استثنائيا مدى الحياة، ورقم هاتفه الخاص للاتصال به إذا كانت فى حاجة لمساعدة، عادت إلى منزلها الذى يقع فى شارع جانبى متفرع من عماد الدين بوسط القاهرة، وقلبها يرقص من الفرحة والسعادة، أخيرا سوف تسدد ما تراكم عليها من ديون وتعيش بقية أيامها مستورة، وتذكرها المخرجون ومنتجو السينما ورشحوها لأعمال فنية، لكنها قالت بكبرياء: "آسفة أرفض الشفقة"، وبعد شهور من تكريمها تدهورت حالتها الصحية، وظلت 3 أشهر تصارع الآلام بسبب متاعب فى الرئة وهبوط فى القلب، ونصحها البعض بالاتصال بهاتف الرئيس لعلاجها على نفقة الدولة، إلا أنها رفضت بعناد وإصرار، ولفظت آخر أنفاسها يوم 2 مارس 1978 عن 66 عاما

قصة نهاية الفنانة زينات صدقى Empty رد: قصة نهاية الفنانة زينات صدقى

كبرياء أنثى
قلبين !! 90%
قلبين !! 90%
اسم الدولة : : بلاد النسيان
العمر : 23
عدد المساهمات : 1284
المعجبون بمواضيعى : 57
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.sunnset.com/u777
تمت المشاركة في السبت 3 يناير 2015 - 14:09
شكرآ على المعلومات تسلم

قصة نهاية الفنانة زينات صدقى Empty رد: قصة نهاية الفنانة زينات صدقى

عبدالله الشريف
النجمتان الفضيتان
النجمتان الفضيتان
اسم الدولة : : Egypt
العمر : 25
عدد المساهمات : 69
المعجبون بمواضيعى : 1
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تمت المشاركة في السبت 3 يناير 2015 - 17:00
عفوا
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Top