بعد 40 سنة زواج
كان الحاج
يحب زوجته بشدة

خرجت الى المزرعة ليلا
عضها كلب الحراسة
التهب الجرح
ماتت المسكينة

بكى الحاج بألم
وانعزل عن الناس

حاول أولاده أن يعيدوه
الى حياته الطبيعية
ما استطاعوا

خطر لهم أن يزوجوه

فرفض ثم رفض ورفض

حبا بأبيهم
اقنعوه بالزواج من
شابة جميلة جدا
عملت كل شيء
لإخراج الرجل
من عزلته

بعد أيام
تغيرت احواله
واقبل الحاج
على الحياة
وبفرح شديد

وفي العيد
ذبح الحاج
ثلاثة خرفان

سأله أبناؤه
لمن الخراف ابي

أجاب الحاج

خروف لي ولزوجتي

وخروف لكم

والثالث
وجبة طعام
للكلب
الذي عض المرحومة

😜😜😀😀 😂😂😂😂😂