. « فالجَزَاءُ مُمَاثِلٌ لِلعَمَلِ مِن جِنسِهِ في الخَيرِ والشَّرِ :• فَمَن سَتَرَ مُسلِمًا سَتَرَهُ اللَّه ،• ومَن يَسَّرَ عَلَى مُعسِرٍ يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيهِ في الدُّنيا والآخِرة ،• ومَن نَفَّسَ عَن مُؤمنٍ كُربَةً مِن كُرَبِ الدُّنيا نَفَّسَ اللَّهُ عَنهُ كُربَةً مِن كُرَبِ يَومِ القِيَامَة ،• ومَن تَتَبَّعَ عَورَةَ أخِيهِ تَتَبَّعَ اللَّهُ عَورَتَه ،• ومَن ضَارَّ مُسلِمًا ضَارَّ اللَّهُ بِه ،• ومَن شَاقَّ شَاقَّ اللَّهُ عَلَيه ،• ومَن خَذَلَ مُسلِمًا في مَوضِعٍ يَجِبُ نُصرَتُهُ فِيهِ خَذَلهُ اللَّهُ في مَوضِعٍ يَجِبُ نُصرَتُهُ فِيهِ ،• والرَّاحِمُون يَرحَمُهُم الرَّحمَنُ ، وإنَّما يَرحَمُ اللَّهُ مِن عِبادِهِ : الرُّحَمَاء ،• ومَن أَنفَقَ أَنفَقَ عَلَيه ،• ومَن عَفا عَن حَقِّهِ عَفا اللَّهُ لَهُ عَن حَقِّه ،• ومَن تَجاوَزَ تَجاوَزَ اللَّهُ عَنهُ ،فَهَذا شَرعُ اللَّهِ وقَدَرُهُ ووَحيُهُ وثَوابُه وعِقابُهُ ، كُلُّهُ قائِمٌ بِهَذا الأصلِ ».ابنُ القَيِّم - رَحِمَهُ اللَّه -.[ إعلامُ المُوقعِين || ١ / ١٥٠ ]